رصدت مؤسسة وثاق للتوجه المدني حالة حقوق الإنسان في اليمن (435) حالة انتهاك خلال شهر فبراير 2018م ، شملت القتل والإصابة خارج نطاق القانون، والإعتداء على سلامة الجسم، والإختطافات والإحتجازات التعسفية، واقتحام ونهب وتدمير للممتلكات، والإعتداء على المؤسسات العامة والخاصة.
حيث ارتكبت مليشيات الحوثي  عدد (267) إنتهاكاً من مجموع الإنتهاكات المرصودة، ويتحمل طيران قوات التحالف مسؤولية (64) إنتهاكاً، و (21) إنتهاكاً اُرتُكِب من قبل جماعات وتشكيلات مسلحة خارج سيطرة الشرعية في كلا من الضالع وعدن، و(5) إنتهاكات بقصف الطيران الأمريكي وقيد (78) إنتهاكاً ضد مجهولين في مناطق سيطرة السلطة الشرعية والحوثيين.
 
إنتهاكات القتل والجرح
وفي تقريرها لشهر فبراير رصد فريق مؤسسة وثاق (114) جريمة قتل ضحاياها مدنيين، منهم (61) مدنياً قتلوا على يد مليشيات الحوثي أغلبهم سقطوا في عمليات قصف عشوائي على أحياء سكنية في مدينة تعز، وخلال الشهر قتلت الألغام (25) مواطنا بينهم (7) عسكريين وأفراد تابعين للمقاومة الشعبية، ولم يخل هذا الشهر من سقوط مدنيين بسبب ضربات طيران التحالف العربي، فقد سجلت مؤسسة وثاق قتل (32) مواطناً بفعل ضربات طيران التحالف, و(5) بفعل الطيران الامريكي, وقيدت (16) حالة ضد مجهولين في مناطق سيطرة السلطة الشرعية والحوثيين.
وتوزعت عمليات القتل كالتالي:
(27) مواطنا في محافظة تعز
(23) مواطنا في محافظة صعدة
(14) مواطناً في محافظة البيضاء
(11) مواطناً في محافظة عدن
(14) مواطناً في محافظة الحديدة
(6) مواطنين في محافظة لحج
(5) مواطنين في محافظة حضرموت
 (6) مواطنين في محافظة الجوف
(3) مواطنين في محافظة الضالع
(1) مواطن في محافظة أبين
(2) مواطنين في محافظة إب
(1) مواطن في محافظة شبوة
(1) مواطن في محافظة صنعاء
ورصد فريق مؤسسة وثاق للتوجه المدني  إصابة (163) مواطناً خلال شهر فبراير بينهم (14) إمرأة و(45) طفل في محافظات تعز البيضاء والضالع والحديدة وصعدة، وأصيب العدد الأكبر بسبب القصف العشوائي من قبل مليشيات الحوثي على مناطق سكن المدنيين في مدينة تعز.
وتوزعت عمليات الجرح كالتالي:
(50) مواطنا في محافظة تعز
(29) مواطنا في محافظة صعدة
(27) مواطناً في محافظة عدن
(11) مواطناً في محافظة الحديدة
(9) مواطنين في محافظة الضالع
(8) مواطنين في محافظة البيضاء
(6) مواطنين في محافظة لحج
(6) مواطنين في محافظة ابين
(5) مواطنين في محافظة حضرموت
(4) مواطنين في محافظة شبوة
(3) مواطنين في محافظة الجوف
 
الإختطافات والإحتجاز التعسفي
مازال الآلاف من المواطنين اليمنيين محتجزين تعسفاً في سجون مليشيات الحوثي في العاصمة صنعاء وغيرها من المناطق التي تسيطر عليها, ولا يزال المئات في سجون قوات الحزام الأمني في عدن وقد رصدت مؤسسة وثاق للتوجه المدني في شهر فبراير (57) حالة إختطاف وإحتجاز تعسفي جديدة ارتكبت مليشيات الحوثي منها (47), و(7) ارتكبتها فصائل مسلحة خارج سيطرة الحكومة الشرعية ممثلة بالحزام الأمني وقوات الخبة الشبوانية والحضرمية وقوات مكافحة الإرهاب في عدن، فيما قيدت (3) حالات قام بها مجهولين وتوزعت عمليات الإختطاف والإحتجاز كالتالي:
(19) مواطنين في محافظة البيضاء
 (9) مواطنين في محافظة الحديدة
(4) مواطنين في محافظة عمران
(4) مواطنين في محافظة الضالع
(4) مواطنين في محافظة شبوة
(3) مواطنين في محافظة عدن
(3) مواطنين في محافظة تعز
(3) مواطنين في محافظة صنعاء
(2) مواطنين في محافظة ريمة
(2) مواطنين في محافظة لحج
(2) مواطنين في محافظة حجة
(1) مواطن في محافظة المحويت
(1) مواطن في محافظة حضرموت
 
إنتهاكات حقوق الأطفال والنساء
رصدت المؤسسة خلال شهر فبراير إستمرار الإنتهاكات بحق الأطفال خاصة في مناطق المواجهات المسلحة وسجلت مؤسسة وثاق (76) حالة انتهاك بحق أطفال منها في محافظات تعز والحديدة والضالع والجوف والبيضاء، كما رصدت مؤسسة وثاق مقتل (31) طفل بالإضافة إلى إصابة عدد (45) طفلاً آخرين بسبب القصف العشوائي لمليشيات الحوثي إضافة لضربات طيران التحالف وإنفجار الألغام وعدم مراعاة قواعد الإشتباك التي تستوجب الكف عن إستهداف المناطق السكنية والأهداف القريبة من مناطق سكن المدنيين.
وسجلت مؤسسة وثاق للتوجه المدني  خلال شهرفبراير (29) إنتهاك ضد المرأة بينهن (15) قتيلة، كما سجلت عدد (14) إصابة بحق نساء في تعز والبيضاء وصعدة والجوف .
 
 
الألغام
ما زالت الألغام تهدد حياة الكثير من السكان خاصة في المناطق التي شهدت مواجهات سابقاً، ومازال عدد ضحايا الألغام يتزايد مخلفين مآس لا حصر لها في ظل إصرار مليشيا الحوثي على إستخدام الألغام في الصراع بشكل واسع وبدون خرائط واضحة ، حيث رصدت المؤسسة (74) حالة إنفجار ألغام خلال شهر فبراير قتل فيها (25) مواطن في تعز وشبوة والبيضاء والجوف واصابة (49) ، وتدمير (3) سيارات في تعز والجوف.
 
الإعتداءات وتدمير الممتلكات
سجلت مؤسسة وثاق للتوجه المدني (  27 ) حالة إعتداء على ممتلكات عامة وخاصة إرتكبت منها مليشيات الحوثي (24) حالة منها ( 9 ) حالات تضرر منازل ، وتفجير (2) وجسر وتضرر (3) مساجد و(10) حالات إقتحام لمؤسسات عامة وخاصة ونهب لمساعدات غذائية فيما قيدت (3) حالات إعتداء على منازل قام بها مجهولين.
 
التهجير القسري
كما رصدت مؤسسة وثاق للتوجه المدني قيام مليشيات الحوثي بتهجير (70) أسرة من مساكنها الأصلية في محافظات تعز والحديدة .
 
التوصيات
وتوصي مؤسسة وثاق للتوجه المدني بالاتي:-

  1. إيقاف أسلحة الموت اليومية التي تمارسها جماعة الحوثي وقوات صالح بحق الأطفال والنساء.
  2. معاقبة القتلة وتتبعهم وضمان عدم إفلاتهم من أفعالهم الإجرامية العمدية وتعويض الضحايا وعلاج الجرحى خصوصاً الذين هم بحاجة لتدخل جراحي متقدم .
  3. فتح تحقيق عاجل وشفاف في تلك الإنتهاكات وعدم ترك مرتكبيها لما له من نتائج كارثية على المجتمع.
  4. دعوة كافة الأطراف إلى تجنيب الأطفال والمدنيين ويلات الحروب وعدم إقحامهم في أي نزاعات مسلحة.
  5. ترتيب عودة المهجرين قسراً إلى منازلهم وتعويضهم عن الأضرار التي لحقت بهم جراء التهجير.
  6. العمل على إعادة تأهيل المتضررين لتجاوز الآثار النفسية الناتجة عن العنف والتخفيف من حجم المأساة وخصوصاً لدى الأطفال والنساء.